انــــطـــلــــق

هناك قدر من الجنون .. في كل فكره جديده !
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 رسول الله كأنك تراه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وفاء المحبة

avatar

المساهمات : 71
تاريخ التسجيل : 01/01/2016

مُساهمةموضوع: رسول الله كأنك تراه   الأربعاء أبريل 13, 2016 11:07 pm

كما كتبتْ الامس ساكمل اليوم ونقترب لنوصف رسول الله لأننل لا نقدر أن نؤدي وصفه عليه الصلاة والسلام

بأبي أنت وإمي يا رسول الله ......... إن الله عز وجل زكاه ما لنا بعد تزكيه


وقال عز وجل ( وإنك لعلى خلقً عظيم )
فإذا كانت الزلازل تقاس بمقياس ريختر ...... والأطوال تقاس بمقياس سنتمتر


والأوزان تقاس بلكيلو غرام فإن ( الخلق يقاس بخلق رسول الله )

( وإنك لعلى خلقً عظيم ) توضع اخلاق سيدنا محمد بكفه وأخلاق الانسان بكفه
لقد بلغ من الكمال مالم يصله مخلوق من أولاد آدم
إلى ان يرث الله الارض ومن عليها

لم تطأ هذه الثرى قدم خير من قدم رسول الله , أي بلغ من الكمال اإنساني

ذهب النبي صلى الله عليه وسلم هو وابي بكر الصديق رضي الله عنه وعبدالله بن اؤريقد الدليل

في الهجرة على خيمة أم معبد وهي كانت مشهوره بين مكة والمدينة


ورحبت ام معبد بهم , وكان قد انتهى الزاد الذي مع رسول الله واصحابه وكانوا بعيدين عن مكة

وقال ابي بكر : وكان مقداماً أما عندكم من طعام يا أمة الله

قالت لا والله ان القطيع اخذه زوجي وخرج
قال النبي عليه الصلاة والسلام :  أما عندك  من شاة عكفاه

قالت : عندي شاة خلفها القطيع

فقال النبي : أتيني بها فتعجبت ومسح على درعها ومتلئ لبنها وسقى عبدالله وسقى ابو بكر

ثم سقى أم معبد , ثم شرب وملئ إناء بالبن ثم ترك الأناء ثم غادر

جاء ابو معبد فرأى لبناً في الخيمة فتعجب من أين هذا ؟
والان تعالوا معي نسمع ماذا قالت ام معبد لزوجها عندما وصفت له رسول الله  صلى الله عليه وسلم


رأيت رجلٍ ظاهر الوضاءة ز اي عندما تراه ترحب به وتحيه وتحترمه

منيح الوجه . أي في وجهه ملاحه : ان اي إنسان يحب ان ينظر الى رسول الله ويعتريه موقفان

الا يريد ان يغمض عيناه وفي نفس الوقت يريد ان يغمض عيناه مهابة لرسول الله

قال عمر بن العاص ما مليت وجهي في وجه رسول الله حياء

لم يقبه ثجله يعني ليس بطنه كبيراً ومستوي القامه

ولم تزغى به صعله اي رأسه متوسطه لا صغير ولا كبير

أَ قيصم وسيم أي جسده مقسم تقسيم عجيب لا يعيب اي جزء منه

ادعج أي شديد سواد الحدقه وشده بالبياض

وفي أشفاره وطف اي رموش عينيه طويله

وفي صوته صحل يعني بصوته بحا يسيره وليس حاده

أحور أي عينيه حوراء وبها سواد طبيعي

أكحل كأنه عينيه كحل رباني

أزج الحواجب مقوسه

في عنقه سطع اي مستوي العنق كأنه إبريق فضه

وفي لحيته كثافه وقد عدها ابو بكر سبعة عشراً شعرةً بيضاء توجد فيها وكذلك سبعة عشر لحيتة بيضاء بشعره

والأن وصف ام معبد العالم

قالت اذا صمت فعليه الوقار واذا تكلم سما وعلاه البهاء

حلو المنطق كان كلامه جميل فصلاً لا نزر ولا هدر عندما يتكلم يجود الكلام لا يطيله ولا فيه شيئ يخرج عن حدوده

{ حوصر فدعا في الشعب من شعاب ابي طالب ... واؤذيه فدعا الله في دار الارقم ..... وطرد فأقام دوله }

بأبي أنت وامي يا حبيبي يا رسول الله

نعود لكم عن وصف ام معبد

كأنه منطقه خرزات نظم ينحدر من فمه عندما يتكلم كانه درر وأحجار كريمه ولؤلؤ تخرج من فمه

أريتم كيف وصف ام معبد مهذه امرأه عاقله لبيبه

أبها الناس وأجملهم من بعيد وأحلاه واحسنه من قريب ... اي من بعيد بهاء ومن قريب حلاوه وحسن

ربعه : لاطويل ولا قصير متوسط الطول لا تشئنه عين من طول ولا تقتحمه عين من قصر


غصنٍ بين غصنين لكن أنظر الأغصان الثلاثه .. الغصن الاول ابي بكر والغصن الثاني عبدالله بن اؤريقد

وأنظر الثلاثه منظره وأحسنهم قدا

له رفقاء يحيطون به ابي بكر وعبدالله اذا قال استمعوا لقوله واذا أمر تبادلوا أمره

محفود تحترمه وترحب به أول ما تراه

محشود كانه أمه حشد

لا عابس لا عبس

ومفند عقله سليم تخرج كلماته عن عقل

فلما سمع زوج ام معبد قال هذا صاحب قريش


اللهم ارزقنا شفاعة نبيك محمد اللهم اغفر لي وان لم اقدر ان أؤدي حقه

وغداً ان شاء الله نكمل البقيه لوصف صحابي اخر
دمتم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رسول الله كأنك تراه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
انــــطـــلــــق :: الاقسام الاسلامية :: الفقه والعقيدة الاسلامية-
انتقل الى: