انــــطـــلــــق

هناك قدر من الجنون .. في كل فكره جديده !
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 بر الوالدين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وفاء المحبة

avatar

المساهمات : 71
تاريخ التسجيل : 01/01/2016

مُساهمةموضوع: بر الوالدين    الأحد مارس 27, 2016 10:01 am

إذثان إذا ذكرتهما ذكرت البر والمعروف والإحسان
إثنان اذا ذكرتهما تحركت في القلوب الأشجان والأحزان
وقفا على عتبة الدنيا ينتظران منك براً رفيقاً
فطوبى والله لمن أحسن اليهما ولم يسيئ لهما
طوبى لمن أضحكهما ولم يبكبهما
طوبى لمن سرهما ولم يحزنهما
طوبى لمن نظر اليهما نظرة الحنان
وتفكر فيما كان منهما في العطف والحنان
طوبى لمن شمر عن ساعد الجد في رضاهما
فما خرج من الدنيا إلا وقد كتب الله له رضاهما
ايها الأحبه في هذا الزمان الذي عظمت غربته
في هذا الزمان الذي اشتدت كربته لم يرحم الابناء دموع الأباء إلا من رحم ربي
زمان انحرم فيه كثيراُ من الشبان والفتيات إلا من رحم الله
وصدق فيهم قول الله تعالى ( فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات )
ولأنهم أضاعوا الصوات لم يبالوا بالطاعات
ولم يبالوا بالبر والإحسان للأباء والأمهات
لم يرحموا الأبناء ولا البنات دموع الأباء ولأمهات
زمان قل فيه البرور وانقطعت فيه الموده الى أعقاب الهوى والشرور
زمان كثرت فيه الفتن وتقدرت فيه الصوارف والملهيات
فكم والله نحن بحاجة الى التذكير بأعظم البر والآجور
بحاجه من يدل الى عظيم فضليهما
بذلك تنزلت من الله عز وجل الآيات التي تحث المؤمن على البر بالأباء والأمهات
وصف الرسول عليه الصلاة والسلام إمته ان يبرو ولا يعقوا
وان يحسنوا ولا يسيئوا وان يكرموا ولا يهينوا
قلب الأب ....... قلب ِ ليس له قلب الا ان ينبض بحب اولاده
أيواه يا أبتاه من هذا الشقاء
أيواه يا أبتاه من هذا الغناء
يا حسرتاه على قلوباً لم تعرف لذة الحياة
أبتاه لا تجزع لخطب حادثة إن الصبر معدوداً معدوداً من الهمم
أبتاه هاذي صروف الدهر موجعتاً
أبتاه فالزم الصبر في كل البلى . إن المصائب تدري العبد من إثماً
حلفت بالله ان العصر مرتحلاً حتى ولو طال يوم الحزن والآلم
اين الذي تنكر للجميل ؟ أذهب الوالدان شبابهما وقوتهما من أجلك
فلما أصبحت أمامهم وأصبحوا يرون فيك مستقبلهم ( هجرتهم )
والدك هو من أجلك يكد ويتعب ولأجلك يروح ويسعى
يدفع عنك صروف الأذى يبحث لك عن للقمة العيش ولو تحمل من أجلها ألأخطار
أبوك هو السبب في وجودك ........ ينفق عليك . يصلحك ويربيك
إذا دخلت عليه هش
اذا أقبلت إليه بش
اذا خرج تعلقت به
اذا حضر احتضنت حجرو وصدره
اذا رأك ابتسم محياه وبرقت ثناياه
كم يبذل لتعليمك وتربيتك
ذاك الذي أفنى نفسه ليسعد إبنه
وأتعب جسده ليريح جسد إبنه
وجاهد وجتهد هذا هو الأب الذي جعل الله رضاه في بره
هل جزاء الإحسان إلا الإحسان
امسلم تربى على الإسلام ؟يعق والديه
جريمة كبرى وقضيه عظمى
لقد قال عليه الصلاة والسلام ( ألا أتنبئكم بأكبر الكبائر ؟ قلنا بلى يارسول الله
قال : الإشراك بالله وعقوق الوالدين
فجعل العقوق من أكبر الكبائر بل أن الله جعل حقه بعد حق الوالدين( واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئا ً وبالوالدين إحسانا )
وقد أمرنا الله بشكر يهما بعد شكره
أما قال عز وجل ( أن اشكرلي والوالديك إلي المصير )
أما قال عز وجل ( وقضى ربك الا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا )
أما سئل عليه الصلاة والسلام . أي الاعمال افضل ؟
يقول الصلاة على وقتها قيل ثم بر الوالدين
أنسي هؤلاء قوله عليه الصلاة والسلام ( دخلت الجنة فسمعت فيها قراءة قرأن قلت من هذا ؟
قالوا الحارثه بن النعمان قالالنبي كذلكم البر
وكان حارثه باراً بأبيه
اين الذي قلبه لا يزال تحت وطئت العقوق ؟
والله ما أشقاها من ساعة تلك الساعة التي لا تفكر في خدمتهما ورد جميلهما
والله كم من عقوق وعقوق وأبناء يحزنوا والديهما من أجل إمور الدنيا الرخيصة
إن الله حرم الإساءة اليهما بتأفف وتأجز
فكيف بمن يرفض قضاء الحاجة اصلاً
فالأمر اشد زالله
حين يكون الأبوان في حال الكبر.. من الذي أهلكهما ؟
من الذي أهدا هذه العظام ؟
من الذي جعل هذا الظهر ينحني ؟
إنه أنت .. انه تعب لأجلك والأن تعرض وتتولى
فياحسرتاه على أحوال هؤلاء بعضهم والله يكرم زوجته على إمه
وأخر تغره وظيفته ومنصبه
وثالث يطغيه المال والمرتب
والآخر يرسلهم الى دار العجزة والمسنين
( ربنا لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا )
إماه أنيني مرتفع يسمعه القاصي وداني
إماه ذكرتك غائبةً فسئمت زماني ومكاني
إماه أعياني رسمك في ذهني وجهاً يجمع أحزاني
يا ملك الموت أما تدري بعدهما هدت اركاني
وحبال البعد تحاصرني وتشدو وثاق الحرمان
أراكى امي فاقتربي فدمعة تحرق اجفاني
اماه تعالي مسرعة ً كي أشعر يوماً بحناني
أو ابني لي عندك قبراً كر أدخل كهف النسيان
عجباً إماه لمن يبدي لأمه معروف النكران
فالأم نعيماً من جرب يوماً حرمان
(((((((((((( عذراً يا إماه وقد هجروكي )))))))))))
لا اله الا الله شتان ما بين الذي اساء وانصرف وبين الذي صبر وتحمل وبر
وتلذذ ببرهم بأمهاتهم وأبائهم
هنيئاً والله لمن إغتنم هذه الفرصة
إن بر الوالدين ليس درساً يلقن
أو كتاباً يؤخذ إنما هو سلوكاً وتربية
بر الوالدين أحبتي في الله إكراماً في الله
وتوقيراً وغرفان
بر الوالدين دعاءٍ لا يرد واستغفار وبذل وعطاء
هنيئاً لمن تغانم هذا الأجر
قال تعالى ( إولئك الذين نقبل عنهم احسن ما عملوا ونتجاوز عن سيئاتهم )
نصيحتي للآباء والامهات حتى لا يذوقوا غداً العقوق ربوا ابناؤكم على الخمس صلوات
وربوا البنات على الحشمه والحجاب
فوالله لها ثمرة حتى في البر
ويا ماً تحملون امانة اإعلام ذكروا من أجل حقوق الوالدين
والأن هيا نتوب ونجدد النيه ونبحث عن كل انواع البر وان نعاهد الله ان نبذل ما بوسعنا في بر والدينا الاحياء والاموات
اللهم غرحم ابي وامي ورحم جميع اموات المسلمين اللهم أكرم ابي وامي يا عزيز يا غفار .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
بر الوالدين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
انــــطـــلــــق :: الاقسام الاسلامية :: القرآن الكريم-
انتقل الى: