انــــطـــلــــق

هناك قدر من الجنون .. في كل فكره جديده !
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 رد على شبهة خلق الانسان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وفاء المحبة

avatar

المساهمات : 71
تاريخ التسجيل : 01/01/2016

مُساهمةموضوع: رد على شبهة خلق الانسان   الجمعة مارس 04, 2016 10:59 pm

في كثيراً من المستشرقين يطعنون بقولهم : ( ان القران الكريم خلق الانسان من ماء ومره اخرى ما ماء دافق ومره اخرى من تراب
ومره اخرى من طين ومره اخرى من سلاله من طين ومره اخرى من صلصال ومره اخرى كالحمأ المسنون ومره من طين لازب ...... )
يقوا احد المستشريقن في مؤتمر عن خلق الانسان
امام احد العلماء
لقد تحرينا من ماذا خلق الانسان هل هو من تراب ام كما ذكرت لكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فقال له هذا العالم : هل لك صله بدراسات علميه ؟؟؟؟؟؟
قال المستشرق : لا
قال العالم : اذن كيف تتهم القران ولا تتهم عجزك عن فهم هذه ادلالة فكان اولى بك ان تقول لا استطيع ان افهم
مقصود القران الكريم
فقال له العالم : يقول الله عز وجل ( وجعلنا من الماء كل شيئ حي )
والماء يشكل الغالبيه الساحقه من بناء اجسام كل الكائنات الحيه النبات الانسان الحيوان وكل كائن حي
واذا قال الله تعالى خلق الانسان من ماء فهذا حق ,,,,,,,, اي اذا ابتل التراب بالماء صار طين
وطين اذا استلت فيه عناصر معينه صار سلاله من طين
واذا يبس الطين بدأ في التعفن
واذا بدأ في التعفن صار صلصال كالحمأ المسنون يعني الحمأ المتغير لونه وله رائحه كريهه
وكما تعرفون هذه مراحل متدرجه في الخلق يريد سبحانه وتعالى ان يرينه كيف تم الخلق
تراب ابتل بالماء صار طين تعفن هذا الطين صار حمأ مسنون ويبس قليلاً صار صلصال
يبس أكثر صار صلصار كالفخار
هذه مراحل الخلق وهذا يؤكد دقة الوصف القرآني
اننا نرى الميت يتراجح في هذه السلسله بعكس ما ذكر القران الكريم تماما
اذا مات الانسان يبس جسده فصار كالتمثال اي كالصالصال كالفخار
واذا نرك هذا الجسد يبدأ بتعفن ويخرج منه رائحة كريهه ويسود لونه كا لحمأ المسنون
واذا ترك يبدأ الماء يتبخر ويتحول الى طين
واذا ترك أكثر يصبح سلاله من طين واذا ترك اكثر صار تراب
عكس عملية الخلق تماما وعملية الموت تؤكد صدق القران الكريم
فيما جاء عن مراحل الخلق
كالتالي
الانسان منا خلقه ربنا من خليه تناسليه ضئيله من الاب لا ترى بالعين المجرده
وخلية الام أكبر قليلاً ...... هاتان الخليتان من تراب الاصلي الذي خلق منه آدم عليه السلام
وحينا تكون النطفه الامشاج المختلطه تبدأ في الانقسام حتى تستهلك الغذاء الذي أودعه الله تعالى
مح البويضه تنقسم وتلتسق في جدار الرحم وتتغذى على دم الام ودمها مستمداً من غذائها
وغذائها مستمداً من تراب الارض فكأننا بنبنا من تراب الارض
وبعد أن يولد الرضيع يرضع من حليب امه او اي حليب اخر وهذا الحليب مستمداً من الغذاء
والغذاء مستمداً من نبات الارض ونبات الارض عناصره تنمو من التراب
وبعد ان يفطم ويبدأ يأكل بنفسه من الخضار والفواكه ومنتجات الالبان وهذا كله مستمداً من تراب الارض
فإذا قال ربنا خلق الانسان من تراب الارض نقول صدقت يا ربنا
وهنا سؤال
ما الحكمة أن الله سبحانه وتعالى خلقنا من تراب وليس أي عنصر أخر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجواب : حتى لا يغتر الانسان بنفسه لانه الانسان فيه جانب وشعور بذات وحب الكبر والاستعلاء
وقد أراد الله عز وجل ان يطفأ هذه الشهوة في نفس كل مؤمن
وطبعا هذا المستشرق اعتذر ولجم بالجام كأنه في فمه حجراً
بارك الله بكم لقد اطلت عليكم اعذروني .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رد على شبهة خلق الانسان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
انــــطـــلــــق :: الاقسام الاسلامية :: معهد اعداد الداعي والداعية-
انتقل الى: